© 2019 KIMMHUP 

التراث الحديث تحت عوامل الضغط KEEPING IT MODERN

نشاطات الحفاظ على التراث المعماري الحديث في الجنوب العالمي: منظور عبر المنطقة

عن الورشة

تأسس برنامج Keeping it Modern أو (KIM) في عام ٢٠١٤ من قبل مؤسسة "غيتي" لتُكمّل جهود مبادرة الحفاظ على التراث المعماري الحديث (CMAI) للمؤسسة. 

 

يقوم كل من المعمارية عزيزة شاوني، الأستاذ المشارك في جامعة تورنتو، وسيلفيو أوكسمان، الأستاذ في الجامعة المركزية في ساو باولو، بقيادة ورشة عمل Keeping it Modern: Modern Heritage Under Pressure” (KIMMHUP) في مجمّع سيدي حرازم. وتقدّم الورشة عروضا مفصّلة حول التخطيط لإدارة عمليات الحفاظ لثمانية من الحاصلين على منحة KIM من دول الجنوب العالمي، مدعومة بآراء خبراء عالميين في الحفاظ على التراث الحديث منهم شيريدان بورك وشيكا جاين وجو أدو.

 

تقام ورشة العمل على مدى ثلاثة أيام في فندق مجمّع حمامات سيدي حرازم المصمم من قبل جان فرانسوا جيفاغو في عام ١٩٦٠، ويحضر الورشة أعضاء رئيسيون من رابطة وسام المعماريين في المغرب، إلى جانب قادة ونشطاء ومجموعات متخصصة في ممارسات الحفاظ ومعماريين يعملون على نشاطات الحفاظ على التراث الحديث من الجزائر ومصر والعراق والأردن والكويت ولبنان وفلسطين وتونس وتركيا.